القائمة الرئيسية

الصفحات

العناد لدي الأطفال - تعريفه واسبابه وانواعه وعلاجه

العناد لدي الأطفال - تعريفه واسبابه وانواعه وعلاجه
العناد لدي الأطفال - تعريفه واسبابه وانواعه وعلاجه


كثير من الأسر تعاني من ظاهرة العناد لدى الاطفال وهذه الظاهره أو السلوك بمعني اصح يتبعه كثر من الأطفال تجاه الأوامر أو النواهي الموجهة إليهم وهذا ما يشكل مشكلة كبيرة في كل بيت وكل أسرة تمتلك طفل يتبع أسلوب العناد وهذا ما يدفع الآباء للبحث في هذا الموضوع وكيفية علاجه.

ما هو العناد لدى الأطفال ؟

قبل البدء في أسباب وحل المشكلة يجب اولاً التعرف على مفهوم العناد.
العناد هو سلوك يتبعه الطفل تجاه شئ يفرض عليه من أمر أو نهي وقد يتبع الطفل هذا السلوك لمجرد العناد المطلق وهذا ما يحتاج اصلاح أو أنه يتبعه لأمر أو غرض ما وفي هذه الحالة يظهر دور الأسرة لإدارة الموقف ومعرفة السبب والتعامل معه.

ما هو السن الذي يتبع فيه الأطفال أسلوب العناد ؟

يبدأ من الثانيه حتي الخامسه أو السادسه من عمر الطفل ولكن إذا أخطأ الوالدين في التعامل معه من الممكن أن يمتد إلى فترة أطول.

متى يكون العناد ظاهرة صحية ؟

عندما يصل الطفل إلى سن الثانية من عمره يكون قد أدرك الكثير من الأشياء واجاد فعلها مثل التحدث ، السير وغيرهما.. وهنا يبدأ الطفل العناد ولكن يجب على الأسرة هنا تشجيع هذا العناد الذي يتمثل في (الإصرار والمثابرة)
كأن يصر الطفل مثلاً علي إصلاح لعبه قد كسرت منه أو ما شابه ، وهنا يكون العناد صحي ويجب تشجيعه.

ما هي أنواع العناد ؟

  1. العناد الطبيعي وهو عناد صحي يتمثل في الإصرار والمثابرة ويجب على الوالدين تشجيعه.
  2. العناد غير الطبيعي يبدأ هذا النوع من العناد في الظهور في حالة التعامل الخاطئ مع العناد الطبيعي وإذا استمر الوضع يؤدي إلي تكوين شخصيه عنيفه ، غير مبالين وغير راغبة في التعلم لدى الطفل.

ما هي اسباب العناد لدى الطفل ؟

  1. التساهل مع الطفل وتلبية جميع رغباته.
  2. الرجوع عن الموقف والموافقة على مطالب الطفل عند بكائه.
  3. تقليد الوالدين مزاجها العصبي.
  4. التردد في القرارات عند التعامل مع الأطفال و الرضوخ لأي ضغوط.
  5. تمسك الوالدان بآرائهم وإصرارهم على تنفيذ الأوامر دون نقاش ودون شرح السبب للطفل.
  6. رغبة الطفل في إظهار نفسه وتأكيد ذاته 
  7. كثرة وصف الطفل ب(العنيـد) خاصةً أمام الآخرين.

ما هي الخطوات الواجب اتباعها لعلاج ظاهرة العناد لدى الأطفال ؟

  1. يجب على الأب والأم التظاهر التام بالهدوء وعدم العصبية.
  2. علي الآباء عدم التحدث في المشاكل الخاصه أمام الأطفال.
  3. معرفة أن الطفل في حاجه دائمه للدعم وليس التثبيط والغضب والعصبية.
  4. علي الوالدين اظهار حبهم دائماً للأبناء خاصةً في سلوكهم وتعاملهم معهم.
  5. يجب على الوالدين عدم تهويل الأمور وأخذ الأمور ببساطة حتى يستطيعوا التعامل معه وحل المشكله.
  6. يجب على الآباء عدم التمييز بين الأبناء في المعاملة.
  7. أن يحاول الوالدان غض النظر عن السلوك السيئ والسلبي قد الإمكان لأن لفت النظر والتعليق على السلوك يعززه.
  8. مناقشة الطفل والأخذ برأيه وتوضيح أسباب اختيار الاشياء وتوضيح أنها ليست فقط أوامر او مواهب يجب علي الطفل فعلها أو تركها دون جدال.
  9. التحدث مع الطفل لمعرفة وجهة نظره وما السبب وراء العناد قبل اللجوء لأسلوب العقاب.
  10. عدم معاقبة الطفل أو محاسبته أو توبيخه أمام الآخرين لأن هذا يؤثر علي نفسيته ويضعف من ثقته بنفسه فينمي داخله رغبة في إظهار الذات وبالتالي يلجأ العناد.
  11. تعزيز ثقة الطفل بنفسه عن طريق النظر في عينه مباشرة أثناء التحدث معه والالتفات له مع استخدام عبارات بسيطة وسهلة يفهمها.
  12. استخدام قصص أبطالها محببة لدى الطفل لإيصال المعلومة أو العبره التي يريد الآباء التأكيد عليها.

وأخيراً يجب أن نعرف أن العناد ليس بالشئ السئ جداً ففي النهايه هو نابع من الإصرار والإرادة والمثابرة لكن يجب علينا أن نوجهه في الطريق الصحيح.

أنت الان في اول موضوع
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع